الصحراء الغربية

اذهب الى الأسفل

الصحراء الغربية

مُساهمة  group في 2016-04-20, 17:33

 ar 

الأمم المتحدة تحذر من حرب بالصحراء الغربية إذا رحلت بعثة حفظ السلام

سياسة...  رويترز عربي ودولي19 أبريل 2016 - آخر تحديث - 16:29الأمم المتحدة (رويترز) - قال تقرير جديد اطلعت عليه رويترز يوم الثلاثاء إن الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون أوصى بتمديد تفويض بعثة حفظ السلام التابعة للمنظمة الدولية في منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها 12 شهرا.وقال بان في التقرير "سيزيد كثيرا خطر انهيار وقف إطلاق النار واستئناف الاقتتال بما يصاحبه من خطر التصعيد إلى حرب شاملة إذا اضطرت بعثة الأمم المتحدة للرحيل أو وجدت نفسها غير قادرة على تنفيذ التفويض الذي حدده مجلس الأمن."وطرد المغرب عشرات من موظفي بعثة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية المعروفة باسم (مينورسو) بعد أن وصف بان ضم المملكة للمنطقة عام 1975 بأنه "احتلال".وقال المغرب إن قراره لا رجعة فيه لكنه لا يزال ملتزما بالسلام.وفي تقريره السنوي لمجلس الأمن الدولي دعا بان المجلس المكون من 15 عضوا إلى ضمان استئناف عمليات (مينورسو) بالكامل والتي تعطلت بسبب خفض أعداد العاملين وإغلاق مكتب للاتصال العسكري.وذكر أنه "يمكن توقع أن يستغل الإرهابيون والعناصر المتطرفة" الفراغ الناجم عن ذلك.وأضاف "أدعو مجلس الأمن الدولي لتجديد ودعم الدور المكلفة به مينورسو والتمسك بمعايير الأمم المتحدة لحفظ السلام والحياد.. والأهم.. تفادي أن تكون هذه سابقة لعمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام على مستوى العالم."ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن الدولي الأسبوع القادم على ما إذا كان سيجدد تفويض بعثة مينورسو.ويمثل الجدل الذي ثار بشأن تعبير "احتلال" الذي استخدمه بان خلال زيارة لمخيمات للاجئين من سكان الصحراء الغربية الخلاف الأسوأ بين الأمم المتحدة والمغرب منذ عام 1991 حين توسطت المنظمة الدولية في وقف لإطلاق النار لإنهاء حرب بين الرباط ومقاتلين يحاربون من أجل استقلال الصحراء الغربية. وأنشئت قوة مينورسو في ذلك الحين.وتريد جبهة البوليساريو الانفصالية إجراء استفتاء على الاستقلال بينما يقول المغرب إنه لن يمنح سوى حكم ذاتي.وبلغ عدد موظفي بعثة الأمم المتحدة نحو 500 من العسكريين والمدنيين قبل خفض الأعداد في الآونة الأخيرة. وألغى المغرب أيضا تمويلا قيمته نحو ثلاثة ملايين دولار كان مخصصا لدعم البعثة.(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)reuters_tickers  رويترز عربي ودوليحوار مع المخرج






 ar 

الأمم المتحدة تحذر من حرب بالصحراء الغربية إذا رحلت بعثة حفظ السلام

سياسة...  رويترز عربي ودولي19 أبريل 2016 - آخر تحديث - 16:29الأمم المتحدة (رويترز) - قال تقرير جديد اطلعت عليه رويترز يوم الثلاثاء إن الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون أوصى بتمديد تفويض بعثة حفظ السلام التابعة للمنظمة الدولية في منطقة الصحراء الغربية المتنازع عليها 12 شهرا.وقال بان في التقرير "سيزيد كثيرا خطر انهيار وقف إطلاق النار واستئناف الاقتتال بما يصاحبه من خطر التصعيد إلى حرب شاملة إذا اضطرت بعثة الأمم المتحدة للرحيل أو وجدت نفسها غير قادرة على تنفيذ التفويض الذي حدده مجلس الأمن."وطرد المغرب عشرات من موظفي بعثة الأمم المتحدة في الصحراء الغربية المعروفة باسم (مينورسو) بعد أن وصف بان ضم المملكة للمنطقة عام 1975 بأنه "احتلال".وقال المغرب إن قراره لا رجعة فيه لكنه لا يزال ملتزما بالسلام.وفي تقريره السنوي لمجلس الأمن الدولي دعا بان المجلس المكون من 15 عضوا إلى ضمان استئناف عمليات (مينورسو) بالكامل والتي تعطلت بسبب خفض أعداد العاملين وإغلاق مكتب للاتصال العسكري.وذكر أنه "يمكن توقع أن يستغل الإرهابيون والعناصر المتطرفة" الفراغ الناجم عن ذلك.وأضاف "أدعو مجلس الأمن الدولي لتجديد ودعم الدور المكلفة به مينورسو والتمسك بمعايير الأمم المتحدة لحفظ السلام والحياد.. والأهم.. تفادي أن تكون هذه سابقة لعمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام على مستوى العالم."ومن المقرر أن يصوت مجلس الأمن الدولي الأسبوع القادم على ما إذا كان سيجدد تفويض بعثة مينورسو.ويمثل الجدل الذي ثار بشأن تعبير "احتلال" الذي استخدمه بان خلال زيارة لمخيمات للاجئين من سكان الصحراء الغربية الخلاف الأسوأ بين الأمم المتحدة والمغرب منذ عام 1991 حين توسطت المنظمة الدولية في وقف لإطلاق النار لإنهاء حرب بين الرباط ومقاتلين يحاربون من أجل استقلال الصحراء الغربية. وأنشئت قوة مينورسو في ذلك الحين.وتريد جبهة البوليساريو الانفصالية إجراء استفتاء على الاستقلال بينما يقول المغرب إنه لن يمنح سوى حكم ذاتي.وبلغ عدد موظفي بعثة الأمم المتحدة نحو 500 من العسكريين والمدنيين قبل خفض الأعداد في الآونة الأخيرة. وألغى المغرب أيضا تمويلا قيمته نحو ثلاثة ملايين دولار كان مخصصا لدعم البعثة.(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)reuters_tickers  رويترز



group

المساهمات : 381
تاريخ التسجيل : 04/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصحراء الغربية

مُساهمة  group في 2016-04-20, 17:44

"">

لماذا تدعم الجزائر بسخاء جبهة البوليساريو؟

حمزة عتبي,الجزائرآخر تحديث الجمعة, 01 ابريل/نيسان 2016; 12:48 (GMT +0400)

مقاتلات من جبهة البوليساريو

الجزائر (CNN)-- رغم أن النزاع في ملف الصحراء الغربية يوجد رسميًا بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، إلّا أن اسم الجزائر يحضر كذلك في هذا النزاع على المستوى الإعلامي. حضور يعود بالأساس إلى احتضان الجزائر لمخيّمات تندوف، مقر البوليساريو ودعمها المتواصل لهذه الجبهة، رغم تأكيد الجزائر ولو على الصعيد الرسمي أنها ليست طرفًا في النزاع.ولعل من وراء هذا الدعم  الجزائري الذي تحظى به البوليساريو مواقف تاريخية تتعلق بالتوتر الذي طبع علاقات المغرب والجزائرمنذ السنوات الأولى لاستقلال الدولتين، وتباعدها على المستويين السياسي والعسكري، وكذا تضارب مصالح دولتي الاستعمار اسبانيا وفرنسا على اعتبار أن هذه المنطقة تعتبر من مناطق نفوذهما التقليدية.دعم لاعتبارات تاريخية أم تصفية حسابات؟"">وضمن هذا الإطار، أرجع الدكتور "بوحنية قوي" أستاذ العلوم السياسية خلفيات الدعم إلى اعتبارات تاريخية فيرى انه مع مرور الوقت "أصبحت القضية الصحراوية جزء أساسي واحد من مسلمات السياسة الخارجية الجزائرية، على اعتبار أن قضية الصحراء الغربية مسألة تصفية استعمار وتراها الجزائر آخر المستعمرات الإفريقية".ولذلك "استطاعت الجزائر تجنيد دبلوماسيتها وفق رؤية خاصة، بحيث تم الاعتراف بقضية الصحراء الغربية من طرف دول الاتحاد الإفريقي وهو ما جعل المغرب يخرج من هذا التكتل الإفريقي"، يضيف بوحنية في حديثه لـ CNN بالعربية.وعلى خِلاف ما سبق ذكره، يقول الضابط الجزائري السابق، أنور مالك  في حديثه لـ CNN بالعربية إن سبب هذا الدعم الجزائري لا يتعلق بما تعلنه الجزائر من "عدالة القضية" فقط، "بل لأنها (الجزائر) وجدت فرصة لتصفية حسابات قديمة ومتجددة مع المغرب، حيث إن له أطماع معروفة في الصحراء الجزائرية وأيضا توجد منافسة على الزعامة في المغرب العربي".ماذا تستفيد الجزائر من دعمها للبوليساريو؟ولم يعد التقارب والتنسيق بين الجزائر والبوليساريو حبيس الكتمان، فقد أضحى ظاهرا للعلن، وما يعزز صحة هذا الطرح هو اجتماع رفيع المستوى برئاسة الوزير الأول الجزائري ورئيس وزراء الجمهورية التي تعلنها البوليساريو، المنتظم مؤخرا بالجزائر، بحضور القيادات الأمنية والعسكرية ووزراء الخارجية.وكان موضوع هذا الاجتماع  التشاور حول المسائل الدبلوماسية والأمنية والإنسانية ذات الاهتمام المشترك، وفقا لبيان الوزارة الأولى.ومن هذا المنطلق، يرى مالك أن الجزائر تخسر الكثير من الثروات الطائلة لأجل جبهة البوليساريو على حساب الجزائريين، مستدركا كلامه قائلا: "لكن في الوقت نفسه كسبت إشغال المغرب في القضية الصحراوية عن أطماعه المعروفة فيما يسميها بالصحراء الشرقية".واستطرد مالك في هذا الشأن قائلا: "لو نقيس الأمور بمنطق الربح والخسارة، سنجد الجزائر تخسر الكثير والمغرب أيضا يخسر، ولكن بمنطق المبادئ فالشعب الصحراوي يظل يعاني في الداخلة (مدينة بالصحراء الغربية) ومخيمات تيندوف على حد سواء".ويضيف أنور مالك: "لكن تبقى الظروف الاقتصادية للمغرب أفضل بكثير على كل المستويات في حين ظروف الجزائر سيئة وأي تصعيد في الصحراء الغربية سيزيد من حجم الخسائر الجزائرية أكثر".ويناقضه في الرأي حول هذه المسألة، بوحنية، موضحا :"يخطئ من يتوقع أن الجزائر تنتظر مقابلًا من خلال دعمها للقضية الصحراوية"، مبررا كلامه بأن الرؤية الجزائرية ترى أن "الجزائر ليست طرفا في المشكلة وإنما مفتاح للحل وإذا كان اللاجئون الصحراويون هم في مخيمات تيندوف فوق التراب الجزائري فذلك يعود لاعتبارات جيوسياسية ترتبط بالجوار ليس إلا".البوليساريو جزء من شبكة الحلول الأمنية للجزائرويرى الباحث في الشؤون الإفريقية والأمنية سيد أحمد أبصير في حديثه لـ CNN بالعربية أن رؤية الجزائر لمخرجات القضية الصحراوية هي بزاوية "أمنية معقدة"، فتأزم الأوضاع الأمنية –حسبه- هو "ما أضحى محرّكًا لأهم الملفات التي أضحت تحكم العلاقات الثنائية الجزائرية-الصحراوية دون إغفال المسائل السياسية معا".ويوضح أبصير نظرته قائلا: "التركيز أضحى على مسألة الإدارة الأمنية للحدود و تبادل المعلومات الاستخباراتية و كذا الحد من حالة التوتر المتصاعدة بين البوليساريو و المملكة المغربية"، معللّا كلامه بأن الجزائر تنظر إلى البوليساريو على أنه "فاعل لا يمكن التنازل عنه كونه جزء من شبكة الحلول الأمنية في المنطقة".

تغطية ذات صلة

هذه أبرز التوصيات التي جاء بها تقرير بان كي مون حول نزاع الصحراء الغربيةالبعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة تعلن دعمها للمشروع المغربي بنزاع الصحراءموريتانيا وجبهة البوليساريو.. علاقات مستمرة تترجم اعترافًا رسميًا خجولًااستطلاع شبكتنا حول الصحراء الغربية: الكفة تميل لأنصار المقترح المغربي قد يعجبك أيضابالفيديو.. أسد "ينقضّ" على الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني!شاهد كيف تبدو حياة سوريين سافروا مع البابا فرانسيس للفاتيكان وما رأيهم بالمسؤولين العرب!استبدل هذه الأطعمة المغذية بألذ منها مع الحفاظ على القيمة الغذائية!بوب غراهام: السعودية تعرف ما نعلمه عن هجمات 9/11 وعلى أمريكا الرد على “تواطؤها”مصادر لـCNN: لبنان يفرج عن الأم الأسترالية المشتبه بتورطها في خطف طفليهاصحف سعودية: لوبي إيراني وراء زجّ اسم المملكة في مشروع قانون هجمات 11 سبتمبرRecommended by

روابط ذات علاقة

استطلاع شبكتنا حول الصحراء الغربية: الكفة تميل لأنصار المقترح المغربيشارك برأيك.. كيف يمكن حلّ نزاع منطقة الصحراء الغربية؟مئات آلاف المغاربة يتظاهرون ضد بان كي مون وشعارات تصفه بالجبان

شبكة CNN

group

المساهمات : 381
تاريخ التسجيل : 04/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الصحراء الغربية

مُساهمة  group في 2016-04-24, 16:41

القمة الخليجية المغربية الأولى

https://arabic.rt.com/مباشر

انعقدت في الرياض الأربعاء 20 أبريل/نيسان القمة الخليجية المغربية الأولى بحضور العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ونظيره المغربي الملك محمد السادس.وجاء في البيان الختامي للقمة أن "قادة دول الخليج يؤكدون أن قضية الصحراء هي قضية دول مجلس التعاون ويدعمون الرباط في ذلك"، مضيفا أن "دول الخليج ترفض المساس بالمصالح العليا للمغرب بعد المؤشرات الخطيرة التي شهدها ملف الصحراء مؤخرا".وأكد البيان على "الالتزام بالدفاع المشترك عن أمن واستقرار دول الخليج والمغرب واحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها"، رافضا "أي محاولة تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار ونشر نزعة الانفصال والتفرقة".وأكد العاهل السعودي، في كلمة ألقاها، أن القمة تعكس العلاقات الخاصة المتميزة التي تربط دول الخليج بالمغرب على أرفع مستوى في مختلف الجوانب السياسية والعسكرية والاقتصادية والأمنية.وأعرب عن تضامن دول الخليج مع الرباط في مواجهتها للتحديات السياسية والأمنية، مؤكدا حرص الدول المشاركة في القمة على عدم المساس بوحدة الأراضي المغربية وصحرائه.وتطرق الملك سلمان إلى الأزمة اليمنية قائلا: "إننا حريصون على إيجاد حل للأزمة في اليمن، وفقا للمبادرة الخليجية ونتائج الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216، ونأمل أن تسفر المباحثات في دولة الكويت الشقيقة عن تقدم إيجابي بهذا الشأن".من جهته أكد الملك محمد السادس أن "الشراكة المغربية الخليجية، ليست وليدة مصالح ظرفية، أو حسابات عابرة. وإنما تستمد قوتها من الإيمان الصادق بوحدة المصير، ومن تطابق وجهات النظر، بخصوص قضايانا المشتركة".وأضاف أن المغرب وبلدان الخليج العربية يتقاسمان ويواجهان نفس التحديات، خاصة في المجال الأمني."

حقا القمة الخليجية المغربية    أعلنت في بيانها الختامي أن "قادة دول الخليج يؤكدون أن قضية الصحراء هي قضية دول مجلس التعاون ويدعمون الرباط في ذلك"، بل وذهب إلى أبعد من ذلك بالتأكيد على "الالتزام بالدفاع المشترك عن أمن واستقرار دول الخليج والمغرب واحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها"


دول الخليج بهذا الموقف المساند للمغرب أعطت  االمغرب دعما كبيرا

group

المساهمات : 381
تاريخ التسجيل : 04/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى